السنة والشيعة والجماعات الاسلامية

* كتب خالد زكي

الكل يعرف أنني في عام 2011 ذهبت الئ منحة لدراسة اللغة الأنجليزية في أمريكا ولكن اللغة الانجليزية ليست الشئ الوحيد الدي أكتسبتة لقد أكتسبت ثقافة علمية واسعة في مجال حقوق الأنسان التي تكاد تكون معدومة في مجتمعي اليمني المتخلف.
من الأشياء القيمة التي تعلمتها عندما سافرت الئ أمريكا ان لكل إنسان حقوق وواجبات لا يجب التداخل فيها ولكل إنسان في هذه حرية إختيار دينة الي ينتمي له ولكنني للاسف كمعظم المسلمين لا امتلك حرية الأختيار فورث الدين الاسلامي من اهلي وعقوبت تركة هي القتل ولكنني لا انتقد الدين ولكنني انتقد رجال الدين مثل الاحزاب الاسلامية مثل الإصلاح والسنة وحسب الرشاد الفاسد فكل هده الاحزاب تستخدم الدي للوصول الئ الحكم ولكن الحمدلله أن جميع الاحزاب الدنينة الفاسدة لم تصل الئ مرادها الا وهو تطبيق الشريعة الاسلامية القاسية العديمة من الرحمة والتي تعاقب القاتل بالقتل والزاني بالقتل او الجلد والمرتد بالقتل وكل من يرتكب جريمة صغيرة بالقتل. وهدا يعتر من الظلم العظيم الدي يجب علينا أن نقف امامة ونقابلة باسلوب ارقئ وافضل. هناك الكتير من الأشياء الظالمة التي تحدث ولا لها علاقة بالدين من هده الأشياء أن الدين الأسلامي لم يحدد عقوبة القتل هذه الا وقف شروط ومعاير صارمة كتوفر الشهود وتوفر الأدلة وتوفر حقايق صحيحة ولكن لللاسف اصبح المجتمع لا يهتم بأي شئ من هذه الاشياء وشرعوا بتطبيق العقوبات علئ كل من يستحق العقوبة ولا يستحق العقوبة.
الجماعات الإسلامية هدفها الاول هو الوصول الئ مصالحها الدنيوية متل السلطة والمال والمنصب والجاه وهدفها الثاني هو نشر الرعب في قلوب كل من يقول كلمة الحق او يقول لا للظلم ولا للقتل. فيقتلوا من يريدوا من غير وجة حق وحين يسالوا عن سبب ارتكابهم هده الجرائم تكون الاجابة قتلنا فلان لأنه كان يسب الدين او يسب الحكم الشرعي. الدين الأسلامي هو دين لترتيب حياة الناس واصلاح مجتمعاتنا المتدمرة ولكنه رجال الدين والاحزاب الدينية والفرق الدينية متل السنة والشيعة هم السبب الرئسي في تاول الدين علئ هواهم. فاستهدموا الدين بالزواج من النساء الدين لا يتجاوز عمرهم التمان سنوات وحين يسألون عن سبب هذه الجريمة تكون الأجابة أن رسول الله تزوج عائشة وعمرها 8 سنوات فيعتبروا هذا العمل من الأعمال التي تقربهم من الله. ويقتلون كل من يعترض طريقهم ويقتلون كل من يقول لهم أنهم علئ خطئ لانهم لا يعتقدون في أنفسهم انهم علئ خطئ ولكن يعتقدون انهم علئ صواب وصحة.. انا لا انتقد الدين الأسلامي ولكنني أنتقد الجماعات والاحزاب التي تستخدم هدا الدين للوصول الئ ما تريدة والئ مبتغاها الحقير مهما كان الثمن ومهما كان عدد الارواح التي ستقتل من اجل تحقيق غاياتهم.
فهذه الجماعات الاسلامية تستغل عقول الشباب وتقنعهم في الحرب ورفع كلمة الله وتستخدم بعض ايأت الدين الاسلامي للوصول الئ حكم اليمن بزعمهم أن الدين جزئ لا يتجزئ من دستور الدولة وبهده الأسلوب اللعين يدمرون ويقتلون كل من يقف في طريقهم وهذه هو السبب
ولا يزال الصراع مستمر بين هده الجماعات الاسلامية والفرق الدينية كالسنة والشيعة ولكننا نرئ أن هذا الصراع لا يزال في مراحلة الاولئ والتي سوف تنتهي قريبا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

WpCoderX